آخر الأخبار

جاري التحميل ...

كم من الوقت يجب الانتظار لممارسة العلاقة الحميمة بعد الولادة؟


عادة ما ينصح الأطباء الأزواج الانتظار من 4-6 أسابيع بعد الولادة قبل ممارسة العلاقة الحميمة مرة أخرى. وهذا لإعطاء الوقت الكافي لإتمام شفاء عنق الرحم والرحم. وخلال هذا الوقت تكون بطانة الرحم عرضه للإصابة، ولا سيما حيث أنه كان يعلق به المشيمة. لذا نتيجة استخدام الفوط الصحية أو المشاركة في الجماع يمكن أن تنتشر البكتيريا التي تزيد من هذا الخطر. يدوم عادة تدفق دم النفاس (التصريف العادي والنزيف بعد الولادة) من الرحم بطانة من 2-8 أسابيع. وبوجه عام، عندما لم تعد المرأة دم النفاس الأحمر اللامع، فهذا يعد دليلا على أن كل شيء قد ألتئم.
bed-of-roses

العلاقة الحميمة بعد الولادة

وتعتبر الفترة من حوالي 4-6 أسابيع بعد ولادة السيدة هي فترة اختبار للمرأة بعد الولادة لمعرفة ما إذا تم شفاء جسدها واستعادة صحتها كماأن خلال هذا الوقت سيحدد لها طبيبها الوسائل الآمنة لمنع الحمل.كما سيقوم بتحديد إذا ما كان ذلك آمنا لاستئناف الجماع. إذا صرح الطبيب للمرأة الامتناع عن ممارسة العلاقة الحميمة فهذا لا يعني أنها غير قادرة على أن تشارك في الأعمال الحميمة الأخرى.
الملاحظات والاحتياطات الواجب على المرأة مراعاتها عند ممارسة العلاقة الحميمة بعد الولادة
يمكن للمرأة أثناء انتظار الجماع، و المشاركة في أنواع مختلفة من الاتصال الحميمي لتبادل  المتعة خلال الفترة التي قد لا يكون من الآمن ممارسة العلاقة الحميمة. “‘الجماع الخارجي’ ” مثل الاستمناء أو ممارسة العلاقة الحميمة عن طريق الفم يمكن أن تستأنف الاستمرار في هذه الطريقة بضعة أيام بعد الولادة. وتجنب ملامسة المهبل إذا شاهدت امرأة السائل المسيل من المهبل أو الفرج. أيضا ينبغي تقييد الاتصال عن طريق الفم إلى المناطق الخارجية لتجنب انتشار البكتيريا. وهذه الطرق لأولئك الذين يرغبون في الحفاظ على العلاقة الحميمة بدون الوسائل الجنسية ولايمكن عقد اليدين، تقاسم التدليك، العناق، القبلات أويمكن المشاركة في أشكال أخرى من الاتصال الجسدي.
أيضا تجنب استخدام الصمامات لوقف تدفق نفاس. لا ينبغي إدراج أية وسائل في المهبل حتى يخبرك الطبيب بأنها آمنة، لأن هذا قد يزيد من خطر الإصابة بالعدوى.
هل يوجد داع للقلق حول تحديد النسل في هذه المرحلة؟
لاتكون المرأة في وضع الإخصاب بعد الولادة مباشرة، وخاصة في فترة الرضاعة، ولكن الأطباء لا يمكن أن يتنبئوا كم من الوقت ستستمر تلك الفترة من العقم. ربما لا تكون للمرأة دراية بميعاد حدوث الحيض لعدة أشهر، ولكن جسدها لا يزال يقوم بالإفراج عن بيضة قبل أول دورة لها. بالنسبة لأولئك النساء الذين لا يقومون بالرضاعة الطبيعية فإن الطمث سيحدث بعد حوالي 45 يوما بعد الولادة، لكن عليك بكسب بعض الخبرة عاجلاً.
وسوف تحدث الإباضة في حوالي أسبوعين قبل فترة الدورة الشهرية الأوالخاص باختيارستخدام وسائل تنظيم النسل خلال هذا الوقت إذا كنتِ لا تريدي حدوث حمل آخر. ينبغي أن تقوم باستشارة طبيب الرعاية الصحية لمناقشة هذا الموضوع الخاص باختيار الوسيلة المناسبة وعمل فحص بعد الولادة وتوفير الوسائل اللازمة الآمنة لعمل منع الحمل.
هل سوف تشعري بالألم عند ممارسة العلاقة الحميمة بعد الولادة؟
قد يكون المهبل ضعيف بعد الولادة وبالتالي فمن الطبيعي أن يشعر بالألم أثناء الجماع. أبدأ بأخذ الأمور تدريجياً وبناء المحفزات لتصل و تحدد مستوى راحتك. قم بضبط الموقف لتجنب التقرحات في تلك المناطق . إذا وجدتِ أنك تعاني من الجفاف عليك الاستعانة بالزيوت والجيل والكريمات فإنها تكون مفيدة لترطيب تلك المنطقة.  وكن واضحا جدا مع شريك حياتك فيما يخص احتياجاتك وما هو الغير مريح لك حتى تستطيع معرفة الأفعال الحميمة التي يمكنك عملها. إذا استمر الألم في العلاقة الحميمة، ينبغي عليك التحدث مع طبيبك حول خيارات العلاج التي يمكن أن تساعدك.
كيف يكون الشعور بالعلاقة الحميمة بشكل مختلف ؟
انخفض المهبل سيكون العضلات بعد الولادة التي يمكن أن تقلل الاحتكاك ممتعة. هذا هو عادة مشكلة مؤقتة. يمكن أن تمارين كيجل تساعد على العودة لهجة عضلات الحوض بعد الولادة. هذه لا يمكن أن يؤديها من خلال تشديد عضلات الحوض، على غرار الإحساس وقف تدفق البول. حاول عقد هذا المنصب لعدة ثوان، 4-5 مرات على التوالي والاستمرار في بناء طول وكمية من التكرار مع مرور الوقت.
ستنخفض عضلات المهبل بعد الولادة التي يمكن أن تقلل من الاحتكاك الممتع. وتعد هذه عادة مشكلة مؤقتة. يمكن أن تساعد تمارين كيجل على عودة عضلات الحوض إلي موضعها بعد الولادة.كما وتساعد ممارسة تلك التمارين في تشديد عضلات الحوض، وهي تكون مماثلة للإحساس بوقف تدفق البول. وعليك محاولة الاستمرار في هذا الوضع لعدة ثوان، 4-5 مرات في صف واحد، ومواصلة بناء الطول وعمل عدد من التكرارات مع مرور الوقت.

ماذا لو أنك غير مهتمة أو متعبة جداً من ممارسة العلاقة الحميمة ؟
تعتبر رعاية المولود الجديد من الأمور المتعبة جدا، لذلك أخبر شريك حياتك إذا لم يكن لديك ما يكفي من الطاقة لممارسة العلاقة الحميمة. هذا لا يعني أنك يمكن أن لم يعد لدينا حياة جنسية نشطة. ببساطة إلي اختيار الأوقات التي ستكون ممتعة لكلا الطرفين مثل الانخراط في الجماع بحيث يكون أول شيء في الصباح أو أثناء غفوة طفلك. يمكنك أيضا أن تعطي طفلك لأحد أفراد أسرتك أو صديقه حميمة تثقين بها لرعاية طفلك لبضع ساعات ليكون لديكي بعض الوقت لتمارسي العلاقة الحميمة مع زوجك.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

Health Views Four

2016