آخر الأخبار

جاري التحميل ...

الشمس تدخل مرحلة غير متوقعة.. سطوعها سيختلف!



عند ملاحظة النجوم الشبيهة بالشمس باستخدام تلسكوب كبلر للفضاء التابع لوكالة ناسا، تم التوصل لأن الشمس دخلت بالفعل مرحلة جديدة من التطور، وهي مرحلة غير متوقعة وطويلة الأجل، لكونها من نجوم النسق الأساسي التي تحرق الهيدروجين، هذه المرحلة تتميز بالترذيذ المغناطيسي، الشيء الذي يدل على منتصف عمر أكثر هدوءاً.


من المعتقد أن الشمس مجرد نسخة بطيئة الدوران من القزم الأصفر العادي (النوع G)، هذه النتائج تقدم تأكيداً حقيقياً لأول مرة على أن الشمس تمر بمرحلة عبور منتصف العمر المغناطيسي لها، فمن المرجح أن تختفي تدريجياً الدورة الشمسية التي تستغرق11 عاما.

وهذا يعني، أن تكون البقع الشمسية أقل مما كانت عليه خلال النصف الأول من عمر الشمس، الذي يقدر بـ 10 مليارات عام كنجم يحرق الهيدروجين.


كيف سيؤثر ذلك على الأرض؟ 
سيتغير سطوع الشمس بنسبة عُشر بالمئة من أقل نشاط شمسي إلى أقصى نشاط شمسي، كما يقول ميتكالف. وباعتبار الآثار التي يسببها التلوث الهوائي الآن، سيكون تأثير التبريد المتوقع غير محسوس.
ماذا سيحصل؟
توقع العلماء أن تقل ليس فقط البقع السطحية على الشمس، لكن أيضاً الانبعاثات الكتلية الإكليلية من النوعية التي تؤدي إلى إعطاب الأقمار الصناعية والأجهزة الإلكترونية على الأرض.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

Health Views Four

2016